التغطية و الجودة


مع انتشار الاتصالات المتنقلة أصبحت شبكات المحمول بنية تحتية إستراتيجية للاقتصاد في كثير من البلدان، ولهذا فإن
انتشار تلك الشبكات يخضع للسياسات واللوائح العامة لضمان وصول الجميع إلى خدمات الهاتف المحمول.

تختلف شروط نشر شبكات المحمول بشكل كبير من بلد إلى آخر اعتمادا على الرخص التي تمنحها السلطات أو حجم وكثافة
السكان أو المساحة المقرر تغطيتها أو نوع خدمات الهاتف المحمول المقدمة.

تحديات نشر الشبكات

يُترك الأمر للمشغلين لتحسين نشر الشبكات الخاصة بهم من خلال عدة اعتبارات، إذ يجب أن تكون شبكة الهوائيات كبيرة
بما يكفي لتبقى في متناول أكبر عدد من المستخدمين المحتملين، كما يجب أن تكون مصممة للتغلب على العقبات الملقاة في
طريق انتشار موجات الراديو مثل اختلافات المناظر الطبيعية، والمواد التي تمنع الإشارة أو تضعفها، والأنفاق، وما إلى
ذلك.
أخيرا يجب أن يكون تركيب المحطات القاعدة كثيفا بما فيه الكفاية لتلبية احتياجات حركة المرور واستيعاب أعلى فترات
الاتصالات بجودة إشارة مثلى، ولهذا تكون الخلايا الموجودة حول المحطات الرئيسية كبيرة جدا في المناطق الريفية وأقل
من ذلك بكثير في المناطق الحضرية السكنية التي بها تكون حركة الاتصالات المحمولة فيها أكثر تركيزا

لماذا إبعاد المحطات الرئيسية؟ إنها ليست فكرة جيدة
إن تركيب المحطات الرئيسية في أماكن قريبة يمكن المستخدمين من الحصول على اتصالات جيدة أثناء استخدام الطاقة
المنخفضة، وبتركيب تلك المحطات في أماكن بعيدة، فإن الأمر يستلزم زيادة

  • ارتفاع الأبراج لتغطية مناطق أوسع، مما يجعل تكامل مشهد الهوائيات أكثر صعوبة
  • طاقة الهوائيات للتواصل مع أبعد المستخدمين عن وسط الخلية
  • طاقة الهاتف المحمول بحيث يمكن أن يوفر حلقة الإرجاع مع هوائي أكثر بعدا